يتميز مكتب الفقي وبوصرة بتقديم خدمة الإستشارة و الإحاطة القانونية في إطار عقد سنوي يجمع الحريف بالمكتب , ويسمح عقد الإستشارة و الإحاطة القانونية للحريف بالإطلاع على جميع الجوانب القانونية التي تعترضه في معاملاته اليومية وفي مختلف المواقف و الوضعيات (خلافات محتملة مع الغير ، حوادث مهما كان نوعها ، جميع الإشكاليات).

بفضل عقد الإستشارة القانونية يمكن للمتعامل مع مكتبنا بطلب جميع أنواع الاستشارات القانونية في مختلف المواضيع التي تعترضه في حياته اليومية و التي لها تأثير على حقوقه سواء منها المالية أو الشخصية.

مكتبنا ملتزم بمقتضى خدمة الإستشارة و الإحاطة القانونية بجواب حرفائه في آجال سريعة و بصفة مكتوبة.

يمنح عقد الإستشارة والإحاطة القانونية للحريف إمتياز التمتع بالإستشارات متى إحتاج لها بما يحمي حقوقه ويضمن تواجد محام معه في الأوقات الحرجة أو في صورة حصول مكروه ما لا قدّر اللّه.